وفاة أكبر تاجر سلاح سعودي “عدنان خاشقجي” في لندن
وفاة أكبر تاجر سلاح سعودي "عدنان خاشقجي" في لندن

توفي الثلاثاء الملياردير و رجل الاعمال و تاجر السلاح السعودي عدنان خاشقجي في مستشفى سانت توماس في العاصمة البريطانية لندن عن عمر (82 عامًا) ، وذلك حسبما أعلنت عائلته.

البيان الذي أصدرته عائلته يوضح  أن الملياردير توفي محاطا بأولاده وبسلام ، وأثناء علاجه من مرض الشلل الرعاش ” باركنسون ”

الملياردير الذي اشتهر بأسلوب حياته الباذخة وبعلاقاته بشخصيات بارزة في أنحاء العالم، قال أولاده في البيان : “لقد عاش أيامه الأخيرة بنفس الفخامة والقوة والكرامة التي ميزت حياته المذهلة”.

حياة خاشقجي :

خاشقجي هو أحد أخوال دودي الفايد الذي قتل في حادث مع الأميرة ديانا، إذ أن شقيقته تزوجت والد محمد الفايد ،  تلقى تعليمه تعليمه في الولايات المتحدة ، وعمل وسيطا لصفقات السلاح في أنحاء العالم وحصل على عمولات كبيرة، كما أدار أعمالاً مشبوهة، وكان يعرف بإقامته الحفلات التي يحضرها النخبة في العالم.

عدنان الذي اشتهر في سبعينات وثمانينات القرن الماضي ،  من خلال الوساطة في صفقات سلاح دولية ، تقدر تروته قدرت في مرحلة بنحو 2,4 مليار جنيه إسترليني (3 مليارات دولار)  ، جعلته يعيش حياة باذخة ومسرفة جعلت شهرته تفوق شهرة نجوم الفن والسينما، إضافة إلى امتلاكه  إمتلاكه اليخوت الفاخرة، وأكثرها شهرة على الإطلاق اليخت “نبيلة”.

إلا أنه واجه صعوبات مالية فيما بعد واضطر إلى بيع طائرته الخاصة من طراز “دي سي9” ويخته “نبيلة”، وذلك بسبب الرئيس الأمريكي السابق رونالد ريغان، حيث فقد خاشقجي حظوته ونفوذه، ثم اعتقل وسُجن بتهمة تبييض الأموال ومساعدة دكتاتور الفلبين السابق ماركوس، بشراء لوحات فنية مسروقة من متاحف مانيلا، وبعد سنوات من التقاضي و المحاكمة ، نجح  في إثبات براءته من التهم الأمريكية، ولكنه فشل في استعادة مكانته في عالم الأعمال والصفقات المدوية .

والد عدنان خاشقجي كان يعمل طبيبا للملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، ووفقا لما قال في مقابلات سابقة ، أن والده بعثه لكلية فكتوريا بالإسكندرية، فأتمها بامتياز، ثم نصح الأصدقاء والده بإدخاله إحدى الجامعات الأمريكية، فاختار له جامعة “شيكو” بشمال كاليفورنيا، حيث وجد  نفسه هناك مشدودا بين المال والعلم .